بدعوة وتنسيق من المكتب الثقافى المصرى بباريس برئاسة الدكتورة / نيفين خالد المستشار الثقافى ، شاركت فرقة " براس ساوند"  والإيقاع التابع لأكاديمية الفنون فى الدورة ال21 لمهرجان كورسيكا الدولى لموسيقى البحر المتوسط والتى شاركت فيه مصر كضيف شرف للمرة الأولى فى هذا المهرجان . ويأتى هذا الإحتفال فى إطار فعاليات احتفالات عام "مصر فرنسا "وتزامنا مع الأحتفال بمرور 150 عاما على أفتتاح قناه السويس .

 

وكان الأفتتاح تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدائم وزيره الثقافة والسفير / إيهاب بدوى سفير مصر بفرنسا ومندوبها الدائم فى اليونسكو والسيدة حرمة والدكتورة / نيفين خالد المستشار الثقافى إلى جانب عمدة مدينة باستيا

 

وقد تألق شباب فريق برانس باند من خلال التنوع الموسيقى والمزج بين المؤلفات الإيقاعية العالمية والمصرية ، ويتكون الفريق من 13 عازف، يقوم بأستخدام أدوات النفخ المتنوعة مثل الترومبت ، الترمبون ، الألتو ساكسفون ، التينور ساكسون وآلات الأيقاع مثل البيز درام ، والجدير بالذكر أن هذا الفريق تأسس فى مايو 2016 وبدأ العمل من خلال مشاركته فى العديد من المحافل والمهرجانات .

وقد جاء تجاوب وتفاعل الجمهور ليعبر عن براعة أعضاء الفريق وينقل صوره حضارية للأبداع المصرى المعاصر  .

 

وقد أكدت الدكتورة / إيناس عبد الدائم أن دعوة مصر للمشاركة كضيف شرف فى هذا المهرجان يعكس مكانة مصر بقوتها الناعمة وثقلها حضاريا وتاريخيا بالإضافة إلى تقدير فرنسا لمصر ومبدعيها كما وصف السفير / إيهاب بدوى مشاركة مصر فى مهرجان كورسيكا الدولى لشباب موسيقيين البحر المتوسط بال " المتميزة " لافتا إلى أنها عكست ثقل مصر وريادتها الثقافية والتاريخية فى محيطها الإقليمى والدولى

Copyright © Bureau Culturel Egyptien 2016